نام عن العشائين حتى انتصف الليل


المسألة:

ما حكم تأخير صلاة العشائين إلى ما بعد منتصف الليل -وذلك بسبب النوم- هل يصليها قضاءً؟ أو ماذا؟ وهل يأثم على التأخير؟


الجواب:

إذا كان النَّوم قد وقع قبل دخول وقت العشائين فالصَّلاة بعد منتص الليل أداء ولا يكون مأثومًا.

 

والحمد لله رب العالمين

 

الشيخ محمد صنقور