عوض الخلع


المسألة:

ما حكم استيلاء الزوج على ممتلكلات الزوجة من غير رضاها من ذهبٍ وآثاثٍ اشترته من مالها الخاصّ بحجة أنها تطلب الطلاق الخلعي وأنَّ هذه الممتلكلات تصبح من حقّه الشّرعي لأنها بالطلاق الخلعي تتجرد من أي حقوق؟

 

وهل من حقه شرعًا المطالبة بمبالغ كبيرة جدًّا مقابل الخلع بالرغم أنه لم ينفق عليها وعلى أولادها في فترة الزواج وكانت معتمدة على راتبها في الإنفاق على نفسها وأولادها؟


الجواب:

ليس للزوج الاستيلاء على شيء من ممتلكات الزوجة نعم لو طلبت الخلع فإن للزوج المطالبة بعوض بدل الخلع على أن لا يكون ذلك مجحفاً وإلا كان الزوج مضارًا ولا ضرر ولا ضرار في الإسلام.

 

والحمد لله رب العالمين

 

الشيخ محمد صنقور