المعاوضة على الذهب الوهمي


المسألة:

شراء الذهب الوهمي في الفرض المذكور من المعاملات السفهية، والمشهور فساد هذه المعاملة، وعليه يكون دفع المال في مقابل ذلك سرفًا وإتلافًا للمال بغير وجهٍ شرعي وعقلائي، وأخذ الطرف الآخر للمال في مقابل ذلك يعدّ من أكل المال بالباطل المنْهَي عنه في قوله تعالى: ﴿وَلاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ﴾.


الجواب:

شراء الذهب الوهمي في الفرض المذكور من المعاملات السفهية، والمشهور فساد هذه المعاملة، وعليه يكون دفع المال في مقابل ذلك سرفًا وإتلافًا للمال بغير وجهٍ شرعي وعقلائي، وأخذ الطرف الآخر للمال في مقابل ذلك يعدّ من أكل المال بالباطل المنْهَي عنه في قوله تعالى: ﴿وَلاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ﴾.

 

والحمد لله رب العالمين

 

الشيخ محمد صنقور