قبول هبة مدّعي الخلافة الإسلامية


المسألة:

ما معنى المسألة: (ما يأخذه السلطان المخالف المدعي للخلافة العامة من ضرائب يجوز أخذه منه بعوض أو بغير عوض بلا فرق بين الخراج)؟


الجواب:

هذه المسألة خارجة عن محل الابتلاء فعلاً فهي مختصة بالسلاطين المدَّعين للخلافة الإسلامية كالعباسيين والأمويين، فقد كانوا يرون لأنفسهم حقَّ الجباية للزكاة وأجرة الأراضي الخراجية، فإذا تصدَّى مثل هؤلاء السلاطين لهبة ما جمعوه فإنه يجوز أخذ الهبة منهم وكذلك لو تصدّوا لبيعه فإنه يجوز شراؤه منهم.

 

والحمد لله رب العالمين

 

الشيخ محمد صنقور