الشعر المستعار


المسألة:

ما حكم الشعر المستعار إذا كان طبيعياً ومستورد من بلاد المسلمين فهل هو طاهر؟


الجواب:

نعم هو طاهر ويجوز استعماله إلا ان يكون مزروعاً في جلدِ حيوان فحينئذٍ يجب إحراز تذكية الحيوان وإحراز انه من الحيوانات الطاهرة، وإذا أراد المكلف الصلاة في هذا الجلد فيجب إحراز انَّه متخذ من الحيوانات المحللة الأكل مضافاً إلى إحراز التذكية.

 

أما إذا لم يكن مزروعاً في جلدٍ طبيعي فلا مانع من لبسه مطلقاً وفي الصلاة أيضاً إلا انَّ المرأة لا يجوز لها ان تُظهره أمام الناظر الأجنبي شأنه في ذلك شأن شعرها الأصلي.

 

والحمد لله رب العالمين

 

الشيخ محمد صنقور