الغناء عش النفاق


المسألة:

هل الغناء والاستماع الى الأغاني فعل محرم؟ واذا كان محرما فما مدى صحة ما يقال في انه كان يُدق الدف في بيت النبي محمد (ص)؟


الجواب:

لا ريب في حرمة الغناء وقد نصَّت على ذلك الروايات المتواترة الواردة عن الرسول (ص) وأهل بيته (ع) وأفادت انَّه يُنبت النفاق في القلب كما يُنبت الماء البقلَ أو الزرعَ، وقد ورد عن أبي جعفر الباقر (ع) انَّه قال: "الغناء مما وعد الله عليه النار"(1) وورد عن أبي عبدالله (ع) انَّه سُئل عن قول الله عز وجل: ﴿فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ﴾ قال: الغناء(2) وقال (ع): "الغناء عش النفاق"(3).

 

وسئل ابو عبدالله (ع) عن السفلة فقال (ع): "مَن يشرب الخمر ويضرب بالطنبور"(4) وقال (ع): "الغناء لا ينظر الله الى أهله"(5) وقال (ع): "المغنية ملعونة وملعون من أكل من كسبها"(6) وقال (ع): "ثمن الكلب والمغنية سحت"(7).

 

وورد عن عبدالأعلى قال: (سألت أبا عبدالله (ع) عن الغناء وقلتُ: انَّهم يزعمون انَّ رسول الله (ص) رخص في انَّ يقال: جئناكم جئناكم حيونا نحيكم فقال (ع): "كذبوا إن الله عز وجل يقول: ﴿وَمَا خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا لَاعِبِينَ﴾(8) لو أردنا ان نتخذ لهواً لاتخذناه من لدننا إن كنا فاعلين بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق ولكم الويل مما تصفون" ثم قال: "ويل لفلان مما يصف")(9) والروايات في ذلك كثيرة جداً.

 

وأما الفِرية التي اشرت اليها فليست هي أول فِرية افتُري فيها على رسول الله (ص).

 

والحمد لله رب العالمين

 

الشيخ محمد صنقور

 

1- وسائل الشيعة (آل البيت) -الحر العاملي- ج 17 ص 305.

2- وسائل الشيعة (آل البيت) -الحر العاملي- ج 17 ص 305.

3- الكافي -الشيخ الكليني- ج 6 ص 431.

4- وسائل الشيعة (آل البيت) -الحر العاملي- ج 17 ص 315.

5- وسائل الشيعة (آل البيت) -الحر العاملي- ج 17 ص 307.

6-وسائل الشيعة (آل البيت) -الحر العاملي- ج 17 ص 121.

7- بحار الأنوار -العلامة المجلسي- ج 76 ص 242.

8- سورة الدخان / 38.

9- وسائل الشيعة (آل البيت) -الحر العاملي- ج 17 ص 307.