اشترى البيت بمالٍ مغصوب


المسألة:

اشترى رجلاً منزلاً من مال مغصوب، فهل يجوز لنا تلبية دعوته في هذا المنزل إذا كان من الارحام؟ وإذا مات الغاصب ما هو الحكم مع الورثة فهل يملكون هذا المنزل؟


الجواب:

إذا كان قد اشتراه بمال كلِّي كما هو الغالب ثم سَّدد الثمن من مالٍ مغصوب فحينئذ يكون مالكاً للمنزل ولكنه مدين لصاحب المنزل بقيمته، لذلك يجوز تلبية دعوته وإذا مات يكون المنزل ملكاً لورثته.

 

والحمد لله رب العالمين

 

الشيخ محمد صنقور