نزول المني في الصوم دون إرادة


المسألة:

شخص داعب زوجته في نهار شهر رمضان باعتبار أنه يستطيع التحكم في نفسه ولكنه لم يتمالك نفسه وقذف على الرغم من محاولته الضغط لوقف التدفق، فما حكمه؟ وإن استوجب الكفارة فما هو مقدارها؟


الجواب:

إذا كان محتملاً لنزول المني وتحقق النزول فعلا ًحتى عن غير إرادة فصومه فاسد ويلزمه قضاؤه، وأما الكفارة فهي واجبة عليه أيضاً إذا كان يعلم ان فعل ما يُؤدي الى الإنزال من المفطرات، واما إذا كان جاهلاً بذلك فوظيفته القضاء دون الكفارة.

 

والكفارة إذا وجبت فهي في مفروض السؤال إما صيام شهرين متتابعين أو إطعام ستبن مسكيناً.

 

والحمد لله رب العالمين

 

الشيخ محمد صنقور